د / أشرف خليل / استشاري عـلاج الآلام وطرق التردد الحراري في علاج آلام العمــود الفقـري و الام المفـاصل

آخر المقالات

علاج فقرات الظهر واسباب الام الظهر

علاج فقرات الظهر

علاج فقرات الظهر واسباب الام الظهر

تعرف علي علاج فقرات الظهر

 يعاني الكثير من مشكلة آلام فقرات الظهر، بداية من الفقرات العنقية وحتى الفقرات القطنية الموجودة أسفل الظهر،
وتعتبر مشكلة مؤلمة جدا خاصة عندما تعطل عن القيام بمهام العمل والحركة،
ولكن علاج فقرات الظهر يعتبر امرا سهلا وذلك بسبب استخدام تقنية التردد الحراري لعلاج الام الظهر بدلا من التدخل الجراحي.

ويتكرر الشعور بوجود ألم فى الظهر بين الوقت والآخر، وغالباً ما يرحل هذا الألم سريعا، لكنه يسبب الإزعاج ويتعب القدرة على المشى أو الجلوس أو ممارسة الحياة بشكل طبيعى،
وتتنوع آلام الظهر نتيجة لموقع الألم إذا كان فى الكتف أم أسفل الظهر والجانبين .

أعراض الإصابة

    • ألم في العضلات مفاجئ.
    • الشعور بطعنات في الظهر.
    • عدم القدرة على الوقوف بشكل سليم “الوقوف منتصبًا” خاصة بعد الجلوس لفترات طويلة أو بعد قيادة السيارة.
    • الشعور بألم أسفل الساق.
    • الشعور بألم أسفل الظهر يمتد إلى الارداف والقدمين.
    • إذا انتشر أعلى العمود الفقري يحدث انحناء عند الكتفين.
    • الشعور بانزعاج عند النوم، والصداع والتعب.
  • عدم القدرة على ممارسة بعض الحركات ومحدودية مرونة الظهر ونطاق حركته.

في بعض الحالات قد لا يشعر المريض بكافة الأعراض مرة واحدة، لكن قد يشعر ببعض منها، أو الشعور بالإنهاك الشديد غير المعتاد.

أسباب آلام الظهر

  • قد تكون الآلام ثانوية نتيجة التوتر، أو نتيجة لآلام عدد من الأعضاء الأخرى كالقلب والمعدة.
  • الإجهاد العضلي والأربطة نتيجة القيام بتمارين مفاجئة ومجهدة دون القيام بتهيئة الجسم،
    أو حمل الأثقال مما يؤدي لإجهاد العضلات والأربطة الموجودة بين الفقرات.
  • تمزق الوسائد أو الغضاريف التي تعمل كبطانة بين كل فقرة والتي تليها لتقليل الاحتكاك والتآكل بينها بشكل طبيعي،
    لكن في بعض الأحيان تتمزق تلك الطبقة مما يشكل ضغط كبير على الاعصاب والفقرات.
    • التهاب المفاصل الذي يسبب إصابة فقرات العمود الفقري به إلى ضيق المساحة حول الحبل الشوكي، وزيادة الضغط حول منطقة الفقرات في العمود الفقري و الذي يسبب في وقت لاحق آلام غير محتملة،
      مما ينتج عنه الشعور بآلام في الظهر، وفي بعض الأحيان يؤثر التهاب فقرات العمود الفقري على الركبتين والكاحل والقدمين.
  • هشاشة العظام هي عبارة عن نقص الكالسيوم في الكتل العظمية الموجودة في الجسم والتي تؤدي الإصابة بها إلى التأثير على مدى قوة تحمل فقرات الظهر للضغط مما يؤدي إلى تشرحها والشعور بآلام في منطقة أسفل الظهر قد يؤدي الجلوس بشكل خاطئ إلى الشعور بآلام أسفل الظهر.
  • قد تصاب النساء بشكل خاص بألم في فقرات الظهر نتيجة الحمل وزيادة حجم الجنين والضغط الذي يؤدي لحدوث الألم للأم.

علاج فقرات الظهر والوقاية من الألم

هناك بعض الطرق المنزلية التي يمكن من خلالها علاج فقرات الظهر :

  • تغيير الوسادة الخاصة بالنوم فعندما تكون الوسادة غير مريحة تؤدي إلى آلام في الرقبة وتغيير موضع الفقرات والشعور بالألم.

  • ممارسة التمارين الرياضية لتقوية العضلات، ولكن يجب ألا تكون تلك التمارين قوية تؤثر على الفقرات،

    يجب فقط الاعتماد على التمارين البسيطة و الخفيفة كالمشي والسباحة التي لا تجهد الظهر ولا تحركه بقوة بل تجعله تزيد من قوة العضلات وقدرتها على التحمل والسماح لها بأداء وظيفتها بشكل جيد.

  • تساعد تمارين عضلات الظهر في تحسين حالة العضلات ومرونتها ولكن يجب أن يحدد الطبيب نوعية التمارين المناسبة لكل حالة.
  • العلاج الطبيعي، حيث تعتبر التمرينات هي المسار طويل الأجل للتعامل مع آلام فقرات الظهر ولكن يجب أن يكون الطبيب هو من يحدد ذلك العلاج.
  • تخفيف الوزن،  فالسمنة تزيد من الإجهاد الذي تتعرض له عضلات الظهر وذلك بسبب وجود حمل زائد على فقرات الظهر.
  • استخدام آليات الحركة الجسدية الصحيحة من خلال الوقوف في وضع حيادي للحوض،
    وفي حالة الاضطرار للوقوف لفترات طويلة يمكن اللجوء لوضع القدمين على مسند صغير لتخفيف الحمل على أسفل الظهر وكذلك الضغط الواقع على عضلات الظهر.
  • الجلوس بطريقة صحيحة عن طريق اختيار المقاعد المزودة بدعم جيد لمنطقة أسفل الظهر ومساند الذراعين،
    أو اللجوء إلى وضع وسادة ملفوفة عند أسفل الظهر للحفاظ على انحنائه بشكله الطبيعي، وتغيير وضعية الجلوس باستمرار ويفضل أن تكون كل نصف ساعة.
  • رفع الأشياء بطريقة صحيحة من خلال الاعتماد على الأرجل في رفع الأشياء والتحرك من أعلى لأسفل والعكس بحركة مستقيمة، والحفاظ على استقامة الظهر وثني الركبتين فحسب، وتجنب الرفع وثني الجسم في وقت واحد.

اسباب اخري لاصابة العمود الفقري بالالم 

    • 1- قد يصاب العمود الفقري ببعض أمراض العدوى البكتيرية مما يسبب الشعور بالألم.

  • 2- الأورام،  وهي عبارة عن كتل تظهر في العمود الفقري وقد تكون أورام حميدة أو خبيثة.

متى ينبغي زيارة الطبيب

قد تكون المسكنات هي ما يحتاجه المريض للتعافي من الألم وقضاء وقت من الراحة والمواظبة على الأنشطة اليومية،ولكن إذا تسبب أحدهم في زيادة الألم يجب التوقف عن ممارسته.

معظم حالات آلام الظهر تتحسن تدريجيًا من خلال الراحة وممارسة بعض التمارين والرعاية والنوم بشكل سليم وبعض المسكنات،
لكن بعضها قد يستغرق أسابيع ليختفي تمامًا، وإذا لم يحدث التحسن خلال أول 72 ساعة و استمر الألم فإنه من اللازم زيارة الطبيب واستشارته.

ويجب الحصول على التشخيص الصحيح للسبب الرئيسي فى ألم الظهر ومن ثم نتمكن من إيجاد العلاج المناسب، والذي يوصف من قبل الطبيب المختص،
وقد يصل الأمر فى بعض الحالات إلى إجراء عمليات جراحية ولكنها حالات نادرة،
فعادة يتم علاج فقرات الظهر عن طريق التردد الحراري والذي يعمل كبديل عن العمليات الجراحية و بنفس المفعول.

مركز الدكتور أشرف خليل

يقوم مركز الدكتور أشرف خليل بالعناية الطبية الكاملة للمريض والعمل علي علاج فقرات الظهر عن طريق التردد الحراري دون اللجوء إلى عمليات جراحية،
و ذلك عن طريق جلسات الهدف منها تهيئة العمود الفقري إلى رجوعه إلى شكله و وضعه السليم،
وذلك عن طريق أحدث الأجهزة والأساليب العلمية والاعتماد علي نخبة من كبار المتخصصين لضمان مستوى الجودة و الأمان المطلوب .

احجز الآن

تعرف على علاج فقرات الظهر في مركز دكتور اشرف خليل.

تقييمك للمقال
[Total: 0 Average: 0]